يعتبر سرطان الثدي بنوعيه سرطان الثدي الخبيث وسرطان الثدي الحميد أكثر أنواع السرطانات التي تصيب النساء في العالم.

وسرطان الثدي الخبيث هو عبارة عن تكاثر ونمو الخلايا السرطانية وانتشارها بشكل سريع في الجسم، حيث يهاجم الأنسجة السليمة في الجسم ويسبب لها الدمار، كما يمكن لهذا النوع من سرطان الثدي أن يصل إلى أعضاء الجسم الأخرى فيهدد حياة الإنسان.

ما هي أعراض سرطان الثدي الخبيث مراحله؟

عند الإصابة بمرض سرطان الثدى الخبيث، فإن المراحل الأولى منه غالبًا ما تخفي أي أعراض أو علامات، لكن مع تقدم مراحل نمو السرطان في الجسم، فإن أعراض الورم الخبيث في الثدي تبدأ بالظهور، فيتم ملاحظة واحدة أو أكثر من أعراض اورام الثدي الخبيثة التالية.

  • الشعور بكتلة في منطقة الثدي، أو في منطقة تحت الإبط، وقد يكون حجم هذه الكتلة كحجم حبة البازلاء أو أكبر، دون وجود ألم مصاحب لها في العادة.
  • ملاحظة تغير في حجم الثدي أو شكله عن الثدي الآخر.
  • خروج سائل شفاف أو ممزوج بالدم من حلمة الثدي، تعد من أبرز اعراض سرطان الثدي.
  • ملاحظة تغير في ملمس جلد الثدي أو جلد الحلمة.
  • ملاحظة احمرار في جلد الثدي أو جلد الحلمة.
  • قد يتغير موضع أو شكل حلمة الثدي عند الإصابة بأعراض ورم الثدي الخبيث.

ما هي الفحوصات اللازمة للكشف عن سرطان الثدي الخبيث؟

يحتاج تأكيد تشخيص الإصابة بالورم إلى فحوصات طبية متعددة تشمل كل من:

  • تصوير الثدي بالأشعة، ويسمى تصوير الماموجرام.
  • إجراء تصوير بالرنين المغناطيسي لمنطقة الثدي.
  • تصوير الثدي صورة تلفزيونية.
  • فحص خزعة من نسيج الثدي.
  • ما هي المخاطر المتعلقة بالإصابة ؟
  • يكمن الخطر الأكبر عند الإصابة بالورم  في أنه يهاجم ويغزو أنسجة الجسم السليمة.

فقابلية هذا النوع من السرطان للانتشار وإصابة أعضاء الجسم الأخرى تكون عالية مقارنة بسرطان الثدي الحميد، لذلك فإنه من المهم أنت تقوم كل امرأة بالفحص الروتيني الصحيح لثدييها كل شهر، وملاحظة أي تغيرات قد تطرأ على ثدييها.

ويعتبر الكشف المبكر عن سرطان الثدي الخبيث هو العامل الذي يزيد من احتمالية الشفاء، ويسهم في تقليل المخاطر المتعلقة به.

ما هي الطرق المتاحة لعلاج سرطان الثدي الخبيث؟

هناك العديد من الإجراءات الطبية والوسائل التي يلجأ إليها الأطباء لعلاج ورم الثدي الخبيث ، ويختلف نوع الإجراء الطبي المستخدم تبعًا لمرحلة المرض وانتشاره وفحص الخزعة للأنسجة السرطانية.

ومن هذه الوسائل ما يلي:

استئصال الكتلة السرطانية بالجراحة

يلجأ الطبيب في بعض الحالات لاستئصال الكتلة السرطانية في الثدي (الورم الخبيث في الثدي)عن طريق الجراحة، كذلك يمكن أن تتسع هذه الجراحة لتشمل استئصال كامل للثدي حينما يكون قد وصل السرطان إلى مرحلة متقدمة.

علاج سرطان الثدي الخبيث بالإشعاع

يتم استخدام الإشعاعات في  في علاج سرطان الثدي كوسيلة ثانية بعد الاستئصال بالجراحة، حيث يفيد هذا الإشعاع في تخليص الجسم من أي خلايا سرطانية متبقية بعد العملية الجراحية، كما أنه يستخدم أحياناً قبل عملية الجراحة لتقليل حجم سرطان الثدي الخبيث قبل إزالته.

العلاج الكيميائي

يستخدم العلاج الكيميائي أيضًا بعد العملية الجراحية للقضاء على أي خلايا سرطانية متبقية من سرطان الثدي الخبيث، وكذلك يمكن أن يستخدم قبل العملية لتقليل حجم الكتلة السرطانية المراد إزالتها.

 العلاج الهرموني

يهدف هذا العلاج لإيقاف هرمون الاستروجين في الجسم، فهرمون الاستروجين يساعد الخلايا السرطانية على النمو وإيقافه مهم في علاج سرطان الثدي الخبيث.

مراحل سرطان الثدي الخبيث

يتم تصنيف مراحل سرطان الثدي باستخدام الأرقام الرومانية التي تتراوح بين 0 والمرحلة الرابعة، حيث تشير المرحلة 0 إلى السرطان غير الغزوي أو انحصاره في القنوات الناقلة للبن. تشير الأرقام الأكبر إلى سرطان أكثر انتشارًا. في المرحلة الرابعة من سرطان الثدي، وتسمى أيضًا سرطان الثدي النقيلي، يكون السرطان قد انتشر إلى أماكن أخرى بالجسم.

يستمر نظام تحديد مراحل السرطان في التطور ويصبح أكثر تعقيدًا مع تحسين الأطباء لتشخيص السرطان وعلاجه.

المعلومات التي تساعد في تحديد مرحلة سرطان الثدي

يحدد طبيبك مرحلة سرطان الثدي من خلال مراعاة:

  • حجم الورم
  • ما إذا كانت الخلايا السرطانية منتشرة في العقد الليمفاوية أسفل ذراعك (العقد الليمفاوية الإبطية)
  • ما إذا كانت الخلايا السرطانية منتشرة في أجزاء أخرى من جسمك
  • ما مدى العدوانية التي تظهر بها الخلايا لديك عند عرضها تحت المجهر (درجة الورم)
  • ما إذا كانت الخلايا السرطانية لديك بها مستقبلات لهرمونات الإستروجين والبروجسترون

فيديو يوضح أعراض الإصابة بسرطان الثدي مع دكتور جمال البحيري