ما هي نسبة الحمل بعد استئصال الورم الليفي ؟ سؤال يُطرح من قبل من استأصلت الورم الليفي وتحلم بالأمومة، وفي بداية الأمر علينا معرفة أن الأورام الليفية عادةً ما تكون ليست سرطانية ويمكنك تحديد ما إذا كنت تريد إزالتها أم لا وقد لا تحتاجين إلى جراحة إذا لم تُزعجك الأورام الليفية.

ومع ذلك يمكنك التفكير في الجراحة إذا تسببت الأورام الليفية لديك في بعض الأعراض المؤلمة مثل نزيف الحيض أو مشكلات في التبول، وستكون نسبة الحمل بعد استئصال الورم الليفي عالية.

ويتناول هذا المقال كل المعلومات حول استئصال الورم الليفي وما هو خطورة الإصابة به؟ وكيف يمكن استئصال الورم الليفي؟ وما هو تأثير الورم الليفي على الجنين ؟ وهل يسبب استئصال الورم الليفي العقم؟ وما هي نسبة الحمل بعد استئصال الورم الليفي؟، إجابة كل هذه الأسئلة والمزيد من المعلومات تجدونها في هذا المقال.

طرق استئصال الورم الليفي؟

طرق استئصال الورم الليفي


يمكن إجراء استئصال الورم الليفي بعدة طرق مختلفة اعتمادًا على حجم الأورام الليفية وعددها وموقعها، وبعد النظر في هذه الشروط قد تكوني مؤهلة لاستئصال الورم الليفي البطني أو استئصال الورم الليفي بالمنظار أو استئصال الورم الليفي بالمنظار وفيما يلي شرح هذه الطرق بالتفصيل:-

استئصال الورم الليفي في البطن

خلال هذه العملية يتم إجراء شق من خلال الجلد أسفل البطن وتتم إزالة الأورام الليفية من جدار الرحم ومن ثم يتم خياطة عضلة الرحم معًا باستخدام عدة طبقات من الغرز، تقضي معظم النساء ليلتين في المستشفى ومن أربعة إلى ستة أسابيع يتعافيان في المنزل.

استئصال الورم العضلي بالمنظار

في عملية استئصال الورم العضلي بالمنظار يتم إجراء أربعة شقوق بطول سنتيمتر واحد في أسفل البطن واحد في سرة البطن وواحد أسفل خط البكيني بالقرب من شعر العانة وواحد بالقرب من كل ورك ثم يتم ملئ تجويف البطن بغاز ثاني أكسيد الكربون.
ويتم وضع تلسكوب رفيع ومضاء من خلال شق ليتمكن الأطباء من رؤية المبيضين وقناتي فالوب والرحم تُستخدم الأدوات الطويلة التي يتم إدخالها من خلال الشقوق الأخرى لإزالة الأورام الليفية يتم بعد ذلك إخراج الغاز وإغلاق شقوق الجلد، وترتفع في هذه الطريقة نسبة الحمل بعد استئصال الورم الليفي.

استئصال الورم الليفي بالمنظار فقط النساء المصابات بالأورام الليفية تحت المخاطية
الأورام الليفية التي تمتد من جدار الرحم إلى تجويف الرحم مؤهلة لهذا النوع من استئصال الورم الليفي، وتتم عن طريق وضع منظار في المهبل ويتم وضع تلسكوب طويل نحيف من خلال عنق الرحم في تجويف الرحم ويمتلئ تجويف الرحم بالسائل لفصل جدران الرحم عن بعضها ويتم استخدام الأدوات التي يتم تمريرها من خلال منظار الرحم لقص الأورام الليفية تحت المخاطية.

هذا النوع من العمليات يحتاج إلى اقل فترة شفاء ويمكنك العودة إلى المنزل بعد عدة ساعات من الملاحظة في غرفة الإنعاش وتقضي معظم النساء يومًا إلى أربعة أيام في الراحة في المنزل للتعافي.

   

مخاطر استئصال الورم الليفي؟

 
مخاطر-استئصال-الورم-الليفي

مخاطر-استئصال-الورم-الليفي


كل هذه الإجراءات آمنة، لكن يمكن أن تنطوي على مخاطر مثلها مثل أي عملية جراحية أخرى ومن هذه المخاطر:-
• النزيف.
• انتشار العدوى.
• حدوث مشاكل في الأمعاء أو المسالك البولية.
• تلف الأعضاء في البطن مثل المثانة أو الأمعاء.
• ظهور بعض الندبات والتي تؤثر على مظهر البطن الجمالي.
• مشاكل الخصوبة واحتمالية ضعف نسبة الحمل بعد استئصال الورم الليفي .
جدير بالذكر أن أجراء الاستئصال بالمنظار يتسبب في حدوث نزيف ومضاعفات أخرى بنسبة أقل من الطرق الأخرى.

اقرئي ايضا: هل يعود الورم الليفي بعد استئصاله

هل استئصال الورم الليفي يسبب العقم ؟

يمكن أن تؤثر أورام الرحم الليفية على الخصوبة بعدة طرق ومنها إذا نمت الأورام الليفية وسدت الرحم أو قناتي فالوب فقد تزيد من صعوبة الحمل حتى أن نسبة الحمل بعد استئصال الورم الليفي قد تتأثر بعض الشئ، وقد يكون لها أيضًا آثار سلبية أخرى على الحمل بما في ذلك:

ما هي نسبة الحمل بعد استئصال الورم الليفي ؟

نسبة-الحمل-بعد-استئصال-الورم-الليفي

نسبة-الحمل-بعد-استئصال-الورم-الليفي

نسبة الحمل بعد استئصال الورم الليفي يشغل بال الكثير والكثير ممن أجرى عملية استئصال الورم الليفي وفي حقيقة الأمر هذا أمر غاية الخطورة، ولحسن الحظ فإن نسبة الحمل بعد استئصال الورم الليفي تتحسن وتكون فرص إنجاب الأطفال أكثر.
• زيادة خطر الإجهاض والولادة المبكرة.
• زيادة احتمالية الولادة بعملية قيصرية.
• نزيف ما بعد الولادة.
لذلك إن كنتِ تعانين من أورام ليفية، وتريدين أعلى نسبة الحمل بعد استئصال الورم الليفي فاستشيري اختصاصي علاج النساء المصابات بالأورام الليفية لوضع خطة علاجية تزيد من فرص نجاح الحمل والإنجاب بدون حدوث أي مشاكل.

ما هو حجم الورم الليفي الطبيعي ؟

أسئلة تخطر ببال الكثيرات ممن يشعرن بوجود ورم في منطقة الرحم، ويجب علينا طمأنتهم بالإجابة الكاملة.
ويبلغ حجم الورم الليفي الطبيعي تقريبا من 3 إلى 5 سم ويبلغ حجم الورم الليفي الخطير من حوالي ٩ إلى 12 سم، أما بالنسبة لحجمه أثناء الحمل ففي بعض النساء قد يكبر وفي بعض الحالات الأخرى قد ينكمش.

نصائح بعد عملية استئصال ورم ليفي؟

حتى إذا كانت نسبة الحمل بعد استئصال الورم الليفي، سوف تصبح الدورة الشهرية بعد استئصال الورم الليفيسوف تعاني من بعض الألم بعد انتهاء العملية وقد يستمر هذا الألم لفترة وسوف تعانين أيضًا من نزول بعض الدماء والافرازات وسوف تكون الدورة الشهرية بعد استئصال الورم الليفي مؤلمة حتى شهرين من انتهاء العملية وجميع هذه الأعراض متوقعة الحدوث فلا داعي للقلق.

هناك بعض الإحتياطات التي سوف تساعد على سهولة سريان التعافي بعد العملية وتحد من التعرض لأي مخاطر وتحسن من نسبة الحمل بعد استئصال الورم الليفي وهي َ:-

• تناول جميع الأدوية التي وصفها لك الطبيب في مواعيدها المحددة سابقًا و بالجرعات المتفق عليها.
• أعطِ جسمك الوقت الكافي للتعافي ولا تحملِ أي أوزان ثقيلة وأيضًا لا تبذلِ مجهود قوي.
• اسألِ طبيبك متى يمكنك ممارسة الجنس ومتى يكون محاولة الحمل آمنة.
اقرئي ايضا: هل يتحول الورم الليفي في الثدي إلى سرطان

الدورة الشهرية بعد استئصال الورم الليفي؟

من المتوقع أن تكون الدورة الشهرية الأولي بعد استئصال الورم الليفي صعبة بعض الشئ وقد يستمر هذا الألم حتى الدورة الثالثة ويكون الألم حاد بعض الشيء مصحوبًا بإفراز كمية دماء غزيرة فلا داعي للقلق لأن هذا عرض طبيعي جدا ومتوقع الحدوث.

من حسن الحظ أن هذه الألم لن تستمر طويًلا وسوف تختفي تدريجيًا وسوف تختفي نهائيًا بعد حوالي شهرين أو في أصعب الحالات ثلاثة أشهر بعد إجراء الجراحة، ويمكن أيضًا أن نتحكم في هذا الألم عن طريق تناول بعض المسكنات والتي سوف تُصرف عن طريق الطبيب المتخصص.

أين يمكن إجراء استئصال الورم الليفي وما هي تكلفتها؟

إذا كنت تبحثين عن مكان لإجراء عملية استئصال الورم الليفي بنسبة الحمل بعد استئصال الورم الليفي، وبدون مشاكل وحتى لا تتأثر نسبة الحمل بعد استئصال الورم الليفي فإن مركز الدكتور جمال البحيري من أفضل المراكز داخل مصر والوطن العربي المتخصصة في إجراء عمليات إستئصال الأورام.

ويضم مركز الدكتور جمال البحيري فريق عمل مُدرب بأعلى التقنيات الاحترافية لتطبيق أحدث المعايير الطبية العالمية في إجراء جراحات الأورام والجراحات التجميلية تحت إشراف الدكتور جمال البحيري استشاري جراحات الثدي والغدد والأورام والمناظير، ويقدم المركز أفضل خدمة ممكنة بناءًا على خبرة أكثر من 15 عام في مجال جراحات الثدي والغدد والأورام فلا داعي للقلق ولا داعي للخوف من حدوث أي خلل في نسبة الحمل بعد استئصال الورم الليفي ، ولمزيد من المعلومات حول العملية وعن تكلفتها تواصل معنا عبر الرقم التالي 01225713005