علاج أورام الغدة الدرقية يختلف حسب مرحلة الورم، و تأخذ الغدة الدرقية شكل الفراشة وتقع في الجزء الأمامي السُفلي من الرقبة، تنقسم الغدة إلى نصفين: فص أيمن وفص أيسر يربط بينهما ما يسمى بالبرزخ، وتتكون أورام الغدة الدرقية في أحد الفصين أو في الاثنين معًا، ودعنا نتعرف في هذا المقال على الغدة الدرقية وما هي أنواع علاج أورام الغدة الدرقية..
تنشأ أورام الغدة الدرقية نتيجة النمو والانقسام السريع لخلايا الغدة الدرقية بشكل غير طبيعي ينتج عنه تكون كتلة أو ورم إما حميد أو خبيث يطلق عليها “أورام الغدة الدرقية”.

ويعتبر سرطان الغدة الدرقية غير شائع نسبيًا ونسبة حدوثه في النساء أكثر من الرجال، ويمكن علاج أورام الغدة الدرقية بكل سهولة، وغالبا ما تكون أعراض سرطان الغدة الدرقية الحميد ليست خبيث، كما حجم الورم الحميد في الغدة الدرقية صغير مقارنة بحجم الورم الخبيث، ويختلف علاج أورام الغدة الدرقية الحميدة عن علاج أورام الغدة الدرقية الخبيثة.

ما هي وظيفة الغدة الدرقية؟

تفرز الغدة الدرقية هرمونات متعددة تتحكم في وظائف حيوية عديدة في الجسم وهي:
• T3 وT4 “هرمون الثيروكسين” وهي الهرمونات المسؤولة عن تنظيم عمليات التمثيل الغذائي وتوظيف الطاقة في الجسم بجانب تنظيم معدل ضربات القلب، والتحكم في النمو.
• هرمون الكالسيتونين Calcitonin والذي يعمل بالاشتراك مع هرمون الغدة الجار درقية على تنظيم مستويات الكالسيوم في الدم.

عوامل خطر الإصابة بأورام الغدة الدرقية

لم يتم التوصل لأسباب محددة للإصابة بأورام الغدة الدرقية؛ ولكن توجد عدة عوامل تزيد من احتمالية حدوث الإصابة مثل:

السن والجنس:

مُعدل حدوث أورام الغدة الدرقية في النساء يزيد عن الرجال بمقدار الضعف إلى ثلاثة أضعاف وعادة ما يظهر في عُمر يتراوح بين 40 إلى 50 عام، أما في الرجال يكون ظهوره ما بين سن 60 إلى 70 عامًا.

التعرض للإشعاع:

الأشخاص الذين خضعوا لعلاج إشعاعي في طفولتهم أكثر عرضة للإصابة بأورام الغدة الدرقية، وكذلك من تعرضوا للغبار الناتج عن الحوادث والانفجارات النووية المشعة.

وجود تاريخ عائلي مسبق للإصابة بسرطان الغدة الدرقية:

الإصابة بأحد الأمراض الموروثة مثل: الورم الصماوي المتعدد، سرطان الغدة الدرقية النخاعي العائلي، متلازمة كاودن.

أعراض أورام الغدة الدرقية

• تكون كتلة أو تورم في منطقة الرقبة
• ظهور كتلة أو نتوءات في الغدة الدرقية أمر شائع ولكن هناك احتمال 5% فقط أن تكون سرطانية.
• في حالات أخرى يحدث تضخم حميد في الغدة الدرقية يسمى مرض الدراق أو Goitre يظهر ككتلة متحركة في مقدمة الرقبة.
• اعراض ورم الغدة الدرقية الحميد غير مؤلمة، إذا كان الورم المتكون خبيث يكون عادة غير مؤلم، ولكن في كل الأحوال يُنصح باستشارة الطبيب المختص فورًا عند ملاحظة أي تورم أو تضخم في منطقة الرقبة، سواء كان ورم حميد في الغدة الدرقية، أو كبير
• تغير واختلاف في الصوت مع زيادة بحة الصوت واستمرارها لفترة طويلة.
• صعوبة في البلع وألم في العنق والحلق يستمر لفترة طويلة دون تحسن.
• كحة مستمرة دون الإصابة بالبرد.
• انتشار الورم لأماكن أخرى في الرقبة.
• عند ظهور أي من هذه الأعراض اتوجه إلى الطبيب المختص للحصول على علاج أورام الغدة الدرقية المناسب

أنواع أورام الغدة الدرقية الشائعة

عادة ما تكون أورام الغدة الدرقية حميدة إلا أن هناك بعض أنواع الأورام الأخرى الغير حميدة، والتي تختلف باختلاف نوع الخلية المتكون بها الورم مثل:

سرطان الغدة الدرقية الحليمي “Papillary thyroid cancer”:

هو النوع الأكثر انتشارًا؛ ويمثل حوالي 80% من حالات سرطان الغدة الدرقية، حيث ينمو الورم عادة ببطء ولكنه قد ينتشر إلى العقد الليمفاوية المجاورة، كما أن فرص علاج أورام الغدة الدرقية لها النوع والشفاء منه في المراحل المبكرة مرتفعة.

سرطان الغدة الدرقية النخاعي “Medullary cancer”:

يحدث بنسبة ضئيلة؛ ويصيب الخلايا المسؤولة عن إفراز هرمون الكالسيتونين، لذلك يسهل اكتشافه مبكرًا عند ملاحظة زيادة نسبة هرمون الكالسيتونين في الدم.

سرطان الغدة الدرقية الكشمي “Anaplastic thyroid cancer”

وهو أقلهم شيوعًا ولكن أكثرهم خطرًا؛ لأنه ينتشر ويتطور بسرعة كبيرة ويكون من الصعب علاج أورام الغدة الدرقية من هذا النوع

تشخيص أورام الغدة الدرقية

تشمل وسائل التشخيص:
• الفحص البدني وسؤال المريض إذا سبق له التعرّض لأحد مخاطر الإصابة بالمرض.
• تحليل الدم لمعرفة إذا كانت الغدة الدرقية تعمل بشكل طبيعي أم لا، ولكنه لا يشير لوجود ورم في الغدة.
• إجراء اختبارات جينية، لتحديد وجود جينات قد تجعل الشخص أكثر عرضة للإصابة بسرطان الغدة الدرقية.
• أخذ عينة من نسيج الغدة الدرقية وتحليلها.
• الفحص بأشعة الموجات فوق الصوتية Ultrasound، أو الأشعة المقطعية CT، أو التصوير المقطعي البوزيتروني PET.
• شكل الورم الحميد في الغدة الدرقية أو الخبيث

علاج أورام الغدة الدرقية

يعتمد علاج أورام الغدة الدرقية على نوع ومرحلة الورم، أي يعني سيستخدم علاج الورم الحميد في الغدة الدرقية، أم علاج للورم الخبيث وعمر المريض وحالته الصحية العامة، وتشمل وسائل العلاج:

الجراحة

يعتبر التدخل الجراحي هو الخيار الشائع لعلاج أورام الغدة الدرقية، ويتم فيه استئصال الغدة بالكامل أو فص واحد منها حسب مكان وجود ورم.
وتحتاج إزالة أورام الغدة الدرقية إلى دقة بسبب قرب الغدة الدرقية من الأعصاب المتحكمة في الصوت والقصبة الهوائية وكذلك الغدة الجار درقية، لكن إجراءها بالأجهزة الطبية الحديثة كجهاز الهارمونيك “The Harmonic Scalpel” يساعد على زيادة معدلات الأمان والحفاظ على أعصاب الصوت الحساسة، ولا تحتاج أورام الغدة الدرقية إلى الخضوع لعلاج أورام الغدة الدرقية

الكيميائي بعد جراحة الاستئصال.

إذا تم استئصال الغدة الدرقية بالكامل يتم إعطاء المريض علاج تعويضي لهرمون الغدة الدرقية مثل: التروكسين أو ايوثركس، ويكون غالبا علاج ورم الغدة الدرقية الحميد.

علاج أورام الغدة الدرقية باليود المشع

يستخدم الأيودين المشع لتدمير أي أنسجة متبقية من الغدة الدرقية بعد جراحة الاستئصال.

علاج أورام الغدة الدرقية الإشعاعي

يتم الخضوع علاج أورام الغدة الدرقية الإشعاعي لعدة أسابيع، عن طريق تسليط أشعة خارجية باستخدام أحد الأجهزة لقتل الخلايا السرطانية، وبذلك هذا يكون يكون أورام الغدة الدرقية الحميدة وعلاجها.