loading-image
جارى التحميل...


جراحات تجميل الثدي
January 30, 2020

إجابات أهم 9 أسئلة يجب معرفتها عن جراحات تجميل الثدي

نظرًا لتلك التغيرات التي تطرأ على الثدي؛ فقد تحدث بعض المشكلات التي تتطلب إجراء جراحات تجميل الثدي بشكل أو بأخر.

ويعتبر الثدي علامة من علامات الأنوثة والجمال لدى النساء، كما أن له دورًا حيويًا ووظيفة أساسية وهي الرضاعة الطبيعية وإنتاج الحليب لتغذية الطفل الرضيع.

وتعتبر الهرمونات الأنثوية مثل هرمون الإستروجين والبروجستيرون مهمة جدًا في مرحلة النمو لأنها المسؤولة عنالتغيرات التي تحدث في الثدي خلال تلك الفترة؛ خاصة خلال فترة الحمل والدورة الشهرية.

وتتنوع جراحات تجميل الثدي بين:

إذا ما هي المعلومات التي تحتاجين إلى التعّرف عليها حول أسباب إجراء جراحات تجميل الثدي، والغرض منها، وطريقة إجراء كل منها، وفعّاليتها في تحسين المظهر والوصول لنتيجة مُرضية.

ما هي أسباب اللجوء إلى جراحات تجميل الثدي؟

يتم إجراء كل جراحة من الجراحات السابقة حسب احتياج الحالة؛ وتتنوع الأسباب تبعًا لتنوع الجراحة.

أسباب إجراء تكبير الثدي

1. صغر حجم الثدي 

يتنوع حجم الثدي في النساء كما يختلف شكل كل سيدة عن الأخرى؛ فبعض النساء قد يصبن بالميكروماستيا ( نقص نسيج الثدي)، وهي حالة تسبب نقص في نمو الثدي بعد سن البلوغ، أو أن العامل الوراثي قد يلعب دورًا هامًا في صغر حجم الثديين.

تلك الحالات تعتبر سببًا هامًا في إجراء جراحات تجميل الثدي (تكبير الثدي) مما يدفع الكثير من السيدات إلى اللجوء إليها.

 جراحات تجميل الثدي لعلاج صغر حجم الثدي
جراحات تجميل الثدي لعلاج صغر حجم الثدي

2. فقدان الوزن سريعًا

في حين أن فقدان الوزن يؤدي إلى تحسين الصحة العامة، إلا أنه يؤدي إلى ظهور جيوب جلدية زائدة حول الثديين وكذلك الترهل.

لذلك يختار العديد من النساء اللائي فقدن مؤخراً الكثير من الوزن الخضوع لجراحات تكبير الثدي من أجل الحصول على شكل أجمل وثدي مشدود أكثر.

3. الحمل

تحدث الكثير من التغييرات خلال فترة الحمل والولادة والرضاعة الطبيعية والتي تؤثر بالسلب على مظهر الثدي وتدفع الكثير من السيدات لفقدان الثقة بأنفسهن خاصةً وإن كانت تلك التغيرات قد أثرت على شكل الثدي بنسبة كبيرة؛ فغالبًا ما يصبح الثديين أصغر حجمًا وتدليًا ويفقدان الحجم.

تلك الأسباب تدفع السيدات إلى استشارة دكتور جراحات تجميل الثدي للمساعدة في استعادة مظهر الجسم بعد الحمل والولادة والرضاعة الطبيعية.

4. اختلاف حجم الثديين

معظم النساء لديهن اختلاف بسيط في حجم الثديين، لكن نجد في بعض الأحيان أن هناك سيدات لديهن اختلاف واضح بين الثديين بصورة ملحوظة أكثر من غيرهن.

وبعد استشارة دكتور جراحات تجميل الثدي فإنه غالبًا ما يرشح إجراء تكبير الثدي للمساعدة في خلق التماثل بالثدي.

5. استعادة مظهر الشباب

التقدم في السن يؤثر بشكل مباشر على ثدي المرأة، فالشيخوخة تؤدي إلى فقدان المرونة والحجم وكذلك الترهل.

ويعتبر تكبير الثدي هو الوسيلة الأفضل التي يرشحها دكتور جراحات تجميل الثدي لاستعادة مظهر الشباب والتغلب على عامل الوقت.

أسباب إجراء تصغير الثدي

1. آلام الظهر

أحد أشهر الأمراض الجسدية المرتبطة بكبر حجم الثدي هي آلام الظهر، فحجم الثدي الكبير يؤثر على انحناء العمود الفقري، مما يؤدي إلى ظهور آلام الظهر والرقبة.

لذلك تعتبر جراحات تجميل الثدي (تصغير الثدي) في تلك الحالة إجراءًا لازمًا للتخلص من الآلام التي يسببها الثدي والحمل الزائد على الظهر.

2. التأثير على الحياة اليومية

كبر حجم الثدي يؤثر على كثير من السيدات في أوقات اختيار الملابس ووقت ممارسة الرياضة ويجعلهن أمام خيارات محددة من كل الخيارات المتاحة أمامهن، لذلك قد تلجأ العديد منهن إلى اختيار جراحة تصغير الثدي لتخطي تلك المشكلة.

3. فقدان الراحة وقت النوم

تُفضل بعض السيدات النوم على بطونهن، لكن مع أصحاب الثدي الكبير؛ فقد يجدن أنه اختيار غير مناسب أو مريح على الإطلاق، وحتى النوم على الجانبين قد يكون مؤلمًا، مما يؤدي إلى عدم الراحة واللجوء إلى دكتور جراحات تجميل الثدي للتغلب على تلك المشكلة.

أسباب إجراء شد ورفع الثدي

1. استعادة شكل الثدي بعد الحمل والرضاعة الطبيعية

يتسبب الحمل في حدوث بعض التغيرات الغير مرغوب فيها على الثدي، وغالبًا ما يكون مترهلاً بعد الحمل والولادة ومرحلة الرضاعة.

وبالتالي تساعد جراحات رفع الثدي في استعادة مظهر الثدي المشدود سواء مع عمليات تكبير الثدي أو بدونها للحصول على مظهر أكثر جمالاً.

2. تحسين مظهر الثدي بعد فقدان الوزن بشكل كبير

فقدان الوزن غالبًا ما يسبب فقدان في حجم الثدي، لذلك تساعد جراحات تجميل الثدي (رفع الثدي) في استعادة شكل الثدي الأكثر تناسقًا والشبابي عن طريق إزالة الجلد الزائد.

جراحات تجميل الثدي لعلاج ترهلات الثدي
جراحات تجميل الثدي لعلاج ترهلات الثدي

أسباب إجراء ترميم الثدي

إعادة بناء الثدي هو إجراء عادة ما يتم اللجوء إليه بعد جراحات إزالة أورام الثدي أو استئصال الثدي بالكامل سواء كان لعلاج الأورام أو كإجراء تحفظي لتجنب الإصابة بها.

من هنّ السيدات المرشحات لإجراء جراحات تجميل الثدي؟

تختلف وظيفة كل جراحة من جراحات تجميل الثدي، ويتم إجراء كل منها لأسباب متعددة ذكرناها فيما سبق، ويتمكن دكتور جراحات تجميل الثدي من إجراء الجراحات للسيدات عندما تتوافر الشروط التالية:

  • أن تكون المرأة بحالة صحية جيدة تسمح بإجراء الجراحة.
  • ألا توجد حالة طبية تهدد الحياة.
  • ألا تعاني السيدة من أي حساسية تجاه التخدير.
  • يفضل أن تكون المرأة في وزنها المثالي.
  • أن تكون العملية بعد مرحلة البلوغ.
  • ألا تعاني من أمراض مزمنة مثل السكري وأمراض الأوعية الدموية.
  • لديها توقعات محددة ومقبولة بشأن الإجراء.

ما هي التحضيرات التي يتم إجراؤها قبل جراحات تجميل الثدي؟

إجراء جراحات تجميل الثدي يتطلب الخضوع للعديد من الإجراءات واتباع بعض التعليمات مثل:

  • الحصول على بعض الفحوصات الطبية، والاختبارات الجسدية، وفحص الثدي الإكلينيكي جيدًا.
  • معرفة التاريخ العائلي والشخصي، وتاريخ الإصابة بأي حالات مرضية سابقة.
  • تناول بعض الأدوية أو ضبط بعض الأدوية التي تتناولها السيدة حاليًا.
  • إجراء تصوير ماموجرام أساسي قبل الجراحة وواحد آخر بعد الجراحة للمساعدة في اكتشاف أي تغييرات مستقبلية في أنسجة الثدي.
  • التوقف عن التدخين لمدة أسبوعين على الأقل.
  • تجنب تناول الأسبرين والعقاقير المضادة للالتهابات والمكملات العشبية لأنها يمكن أن تزيد من النزيف.

كيف يتم إجراء كل نوع من جراحات تجميل الثدي؟

تكبير الثدي

يتم إجراء تكبير الثدي لتحسين مظهر وحجم الثديين للمرأة، وتفكر النساء في تكبير الثدي لأسباب مختلفة، ولكن غالبًا ما تكون خطوات الإجراء واحدة وهي:

  • تتم معظم جراحات تجميل الثدي تحت التخدير العام حتى تكون خالية من الألم تمامًا، لكن قد يقترح دكتور جراحات تجميل الثدي إجراء الجراحة تحت التخدير الموضعي فقط.
  • يقوم دكتور جراحات تجميل الثدي بعدها بعمل شق على الجانب السفلي من الثدي، في ثنيات الجلد الطبيعية.
  • ثم يقوم بوضع الزرعة (غرسات السيليكون أو حقن الدهون الذاتية) من خلال ذلك الشق البسيط، ويمكن وضع الزرع من خلال عمل شق  في الإبط، أو من فتحة بجانب الهالة البنية (الحلمة) أو أسفل الثدي السفلي.

تكبير الثدي يتم باستخدام حشوات السيليكون وهي عبارة عن قشرة سيليكون مملوءة إما بمحلول ملحي أو بهلام السيليكون.

ويتم تحديد الحجم المطلوب مع السيدة بعد المناقشة مع دكتور جراحات تجميل الثدي.

مقاسات حشوات السيليكون المستخدمة في جراحات تجميل الثدي
مقاسات حشوات السيليكون المستخدمة في جراحات تجميل الثدي

أو يتم استخدام حقن الدهون الذاتية بعد استخلاص الدهون من أماكن تراكمها بالجسم سواء كانت بالأرداف أو البطن أو المؤخرة أو الذراعين، ثم يقوم دكتور جراحات تجميل الثدي بإعادة حقنها مرة أخرى لتكبير الثدي.

تصغير الثدي

يعتمد تصغير الثدي على إزالة الجلد الزائد والدهون والأنسجة الغدية التي تسبب زيادة في حجم الثدي وظهور المشاكل الجسدية والنفسية.

في هذا الإجراء يتبع دكتور جراحات تجميل الثدي خطوات، وهي:

  • عادةً ما تتم جراحة تصغير الثدي تحت التخدير العام، وأثناء العملية قد تختلف التقنية المحددة والمستخدمة في تصغير حجم الثدي
  • يقوم الجراح بعمل شق لشفط وإزالة الدهون الزائدة من الثدي؛ وعادة ما يكون الشق حول الهالة البنية (الحلمة) أو أسفل الثدي.
  • ثم يقوم بإزالة الأنسجة الزائدة من الثدي والدهون والجلد لتقليل حجم كل ثدي ثم يعيد تشكيل الثدي ويعيد وضع الحلمة.

يحاول الجراح أثناء إجراء جراحات تصغير الثدي تحقيق التناظر بين الثديين، لكن قد يحدث بعض التباين في حجم الثدي وشكله، كما أن حجم الهالة (الحلمة) أيضا قد يقل.

رفع الثدي (شد ترهلات الثدي)

يتم إجراء جراحات رفع الثدي للنساء في الحالات التي يكون فيها الجلد ضعيفًا بدرجة غير كافية لدعم وزن الثدي، مما يؤدي إلى ترهل الثديين.

وفي حالة وجود جلد زائد؛ يقوم الجراح برفع الثدي بنفس الطريقة التي يقوم بها في تصغير الثدي بالإضافة إلى شد ترهلات الثدي وإزالة الجلد الزائد.

إعادة بناء الثدي

يقوم دكتور جراحات تجميل الثدي بعمل ذلك الإجراء عادة مع السيدات اللائي يردن استعادة شكل الثدي الطبيعي بعد إزالة أورام الثدي.

بحيث يقوم الجراح بإدخال الحشوات تحت الجلد أو تحت عضلات الصدر بعد استئصال الثدي، ويتم إجراء معظم عمليات استئصال الثدي حاليًا باستخدام تقنية تسمى استئصال الثدي التحفظي الذي يحمي الجلد، والتي تقوم بحفظ جزء كبير من جلد الثدي للاستخدام في إعادة بناء الثدي.

ويتم إجراء إعادة بناء الثدي على مرحلتين كالآتي:

في المرحلة الأولى

يقوم الجراح بوضع جهاز - يُسمى موسع الأنسجة - تحت الجلد الذي يتم تركه بعد استئصال الثدي أو تحت عضلة الصدر، ثم يتم ملء الموسع بالمحلول الملحي على فترات خلال زيارات دورية للطبيب بعد الجراحة.

في المرحلة الثانية

بعد أن ترتاح أنسجة الصدر وتلتئم بما فيه الكفاية، تتم إزالة الموسع واستبدالها بزرع (حشوات السيليكون غالبًا).

وعادة ما تكون أنسجة الصدر جاهزة لإجراء إعادة بناء الثدي بعد 2 إلى 6 أشهر من استئصال الثدي.

في بعض الحالات؛ قد يقوم دكتور جراحات تجميل الثدي بوضع الحشوات في الثدي أثناء نفس العملية الجراحية لاستئصال الثدي.

ما هي مخاطر إجراء جراحات تجميل الثدي؟

كما هو الحال مع أي عملية جراحية؛ هناك مخاطر محتملة يجب معرفتها قبل إجراء أي جراحة، بما في ذلك:

  • العدوى.
  • الشعور ببعض الألم.
  • ظهور بعض الندبات.

التحدث إلى دكتور جراحات تجميل الثدي قبل العملية حول تلك المخاطر والاستعداد مقدمًا يساعد بشكل كبير في التخفيف من أي مخاوف وتقليل المخاطر.

ما هي فترة التعافي بعد جراحات تجميل الثدي؟

تختلف فترة الشفاء من مريض إلى آخر؛ لذلك قد يختلف الوقت الإجمالي للتعافي باختلاف كل شخص، لكن في المتوسط ​تتراوح مدة الشفاء التام من جراحات تجميل الثدي بين أربعة إلى ستة أسابيع.

وسوف تشعر السيدة بتحسن كبير خلال أسبوع واحد من الجراحة؛ لكن الأطباء يوصون عمومًا بالالتزام بالنشاط الخفيف وعدم ممارسة التمارين الرياضية الشديدة حتى يتم شفاء المريضة بالكامل.

هل جراحات تجميل الثدي تترك ندبات على الجلد؟

جميع شقوق الجلد تكون دائمة وتترك نوعًا من التندب، لكن في معظم الحالات تلتئم بشكل جيد ويصعب رؤيتها بمرور الوقت.

فمعظم الجراحين يقومون بإجراء الحد الأدنى من الشقوق في مكان غير واضح مثل أسفل الثدي أو الإبط للحصول على أقل حد من الندبات.

ما هي النتائج المتوقعة في جراحات تجميل الثدي؟

يقوم دكتور جراحات تجميل الثدي بتوضيح الرؤية كاملة للمرضى قبل إجراء الجراحة ومحاولة وصف التوقعات بواقعية حتى تُظهر الجراحة نتائج مُرضية.

وتختلف النتائج بين:

  • تحسين امتلاء الثدي والمظهر العام.
  • تعديل التباين أو فقدان الحجم بشكل مناسب.
  • رفع الثديين بما يتناسب مع شكل الجسم.
  • خلق نسبة أكثر توازنًا بين حجم الثدي إلى باقي الجسم.

تستمر نتائج عمليات تجميل الثدي إلى أمد طويل؛ فغالبًا ما تستمر "عملية تكبير الثدي" لمدة تصل إلى 10 - 15 سنة لكن هذا الرقم متغير ويمكن أن يكون أكبر أو أصغر.

فهو يختلف باختلاف المريضة ونوع السيليكون وحجمه وشكله، لكن الإجراءات الأخرى كرفع وتصغير الثدي وإعادة بناء الثدي غالبًا ما تستمر لفترات أطول من ذلك.

ما هي النصائح التي يقدمها دكتور جراحات تجميل الثدي بعد العملية؟

بعد الانتهاء من عمليات تجميل الثدي؛ يقوم الطبيب بوضع أنابيب لتصريف السوائل الموجودة تحت الجلد في مناطق شقوق الجراحة، وذلك لتجنب تجمع السوائل والدم، وتكون الأورام الدموية.

كما ينصح دكتور جراحات تجميل الثدي بارتداء حمالات طبية خاصة لامتصاص السوائل ودعم الثدي.

وتتلخص النصائح التي يقدمها الطبيب بعد عملية تجميل الثدي في: 

أنه في تلك الفترة قد تشعر بعض السيدات بعدم الراحة، مع وجود بعض الكدمات والتورم الذي يستمر عادة من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع، وفي هذه الفترة يراعي الآتي:

  • تناول الأدوية والمسكنات التي يصفها الجراح لتخفيف الشعور بالانزعاج والألم.
  • تجنب النوم على البطن في الأسبوعين الأول والثاني.
  • مسح الجسم بمنشفة مبللة وعدم التعرض المباشر للماء لحين إزالة الغرز.
  • ارتداء حمالة الصدر الجراحية خلال الأيام الأولى بعد الجراحة.
  • بعد الأسبوع الأول يمكن العودة إلى الأنشطة اليومية والعمل وممارسة الرياضة الخفيفة.
  • يجب تجنب الانحناء أو القيام بأنشطة شاقة، لأن الضغط والأنشطة الشاقة تزيد من التورم.
  • تناول المضادات الحيوية لتجنب العدوى.
  • تجنب التدخين حتى أسبوعين من فترة التعافي؛ لأنه يقلل من فرص شفاء الأنسجة، وقد يترتب عليه ظهور الندبات وضعف التئام الجروح.
د/ جمال البحيرى يمكنك التواصل معنا
facebook-logo youtube-logo instagram-logo