loading-image
جارى التحميل...


سرطان الغدد اللمفاوية
July 26, 2020

ما هي أعراض سرطان الغدد اللمفاوية وما هي علاجها؟

تتعدد أعراض سرطان الغدد اللمفاوية وتختلف حسب نوع الورم نفسه، ومدى انتشاره، وطبيعة الجسم المصاب به.

ويعد سرطان الغدد اللمفاوية أحد أكثر أنواع السرطان شيوعاً خصوصاً بين صغار السن، كما ويعرف بسرعة استجابته للعلاجات الكيماوية، وقابليته العالية للشفاء.

ما هو سرطان الغدد اللمفاوية؟

هو أحد أنواع السرطانات الذي يصيب الجهاز اللمفاوي، وهو جهاز مناعي، يتكون من الغدد اللمفاوية وشبكة لمفاوية واسعة، والطحال، ونخاع العظم. وتكون هذه الأعضاء والشبكة اللمفاوية مسؤولة عن الدفاع عن الجسم ضد مسببات الأمراض، وضد أي جسم غريب يدخل إلى الجسم، كما وأنها مسؤولة عن الحفاظ على توازن سوائل الجسم أيضاً.

من هم المعرضون للإصابة بسرطان الغدد اللمفاوية؟

يصيب سرطان الغدد اللمفاوية فئتين أساسيتين:

  1. صغار السن من الأطفال والشباب من سن 18-24 عاماً.
  2. كبار السن الذين تزيد أعمارهم عن 60 عاماً.

ما هي أعراض سرطان الغدد اللمفاوية؟

تختلف أعراض سرطان الغدد اللمفاوية، وتشمل عدداً من الأعراض التالية:

  • حدوث انتفاخ أو تورم في العقد اللمفاوية في مناطق مثل: الرقبة، تحت الإبطين، الفخذين. وتكون هذه الانتفاخات غالباً غير مؤلمة، وغير مصاحبة لاحمرار أو تغير في الجلد.
  • نوبات من العرق الليلي، حيث يشكو المريض من عرق غزير يحدث غالباً في الليل.
  • فقدان الوزن، حيث يعاني المريض من فقدان حاد وواضح للوزن بصورة غير مسبوقة وغير ناتجة عن أنظمة تخسيس.
  • ارتفاع في درجة الحرارة من دون سبب التهابي واضح، قد تستمر لعدة أيام.
  • هزال وضعف عام في الجسم.
  • سعال مستمر، أو ضيق في التنفس.
  • حكة في الجلد، وذلك بسبب نمو الخلايا السرطانية وتداخلها مع خلايا الجلد الطبيعية.
  • انتفاخ الغدد اللمفاوية في منطقة البطن قد يؤدي إلى تجمع السوائل في البطن، وانتفاخه، وآلام في البطن والظهر.
  • قد يحدث في بعض الحالات، انتفاخ في القدمين.
  • الإصابة المستمرة بالالتهابات المتكررة نتيجة ضعف المناعة.

كيف يتم تشخيص سرطان الغدد اللمفاوية؟

الطريقة الوحيدة لتأكيد التشخيص هي عن طريق أخذ عينة من الغدة وفحصها تحت المايكروسكوب. فالمرحلة الأولى تبدأ من أعراض سرطان الغدد اللمفاوية المختلفة التي تشير إلى احتمالية الاصابة، ثم يأتي دور الفحص السريري الذي يؤكد الطبيب من خلاله الحاجة إلى أخذ العينة.

ما هو علاج سرطان الغدد اللمفاوية؟

يعتمد علاج سرطان الغدد اللمفاوية على عدة عوامل منها نوع الورم، ودرجة انتشاره، وعمر المريض وحالته الصحية العامة. وتتعدد أنواع العلاجات ومنها ما يلي:

  1. العلاج الكيميائي: ويعتبر أكثر أنواع العلاجات شيوعاً، وأكثرها فعالية في أنواع محددة من سرطان الغدد اللمفاوية. ويتم عن طريق إدخال بعض الأدوية الكيميائية إلى الجسم عبر الأوردة، أو عن طريق حبوب تؤخذ عبر الفم. تهاجم هذه المواد الكيميائية الخلايا الأكثر نمواً ومن بينها الخلايا السرطانية، وخلايا الشعر لذا ينتج عنها فقدان للشعر.
  2. العلاج الإشعاعي: ويتم عن طريق تعريض المريض للموجات الإشعاعية للقضاء على الخلايا السرطانية.
  3. العلاج المناعي: وهو أحد العلاجات الحديثة في مجال السرطان، ويعتمد على مناعة الجسم الذاتية في مهاجمة المرض.
  4. العلاج بزراعة الخلايا الجذعية: ويتم عبر هذه الطريقة تثبيط كامل لخلايا نخاع العظم، ومن ثم إدخال خلايا جديدة من شخص سليم لتقوم بالنمو في جسم المريض وبناء نخاع عظم سليم.
  5. المراقبة النشطة: وتستخدم هذه الطريقة في بعض حالات سرطان الغدد اللمفاوية بطيئة النمو، حيث يتم مراقبة أعراض سرطان الغدد اللمفاوية ومتابعة المريض وحالته بصورة دورية، وعند ارتفاع نشاط الخلايا يتم العلاج باستخدام إحدى الطرق السابقة.
د/ جمال البحيرى يمكنك التواصل معنا
facebook-logo youtube-logo instagram-logo